Maarakeh online logo

m66

33

fees

fss   aass

   
---->
حراك المتعاقدين اعتصم امام الاونيسكو للمطالبة بالتعجيل في دفع المستحقات الأسمر:غير مقبول أن ينتظر المتعاقد 6 أشهر ليقبض راتبه


الجمعة 28 أيار 2021 الساعة 14:51تربية وثقافة
وطنية - نفذ "حراك المتعاقدين" في التعليم الثانوي والأساسي والمستعان بهم اعتصاما أمام وزارة التربية في الاونيسكو، في حضور رئيس الإتحاد العمالي العام الدكتور بشارة الأسمر الدي ألقى كلمة حيا في مستهلها الاساتذة المتعاقدين على "وقفتهم الدائمة للمطالبة بحقوقهم"، وطالب وزارة المال "في هذه المرحلة بتسهيل حقوق المتعاقدين لنخفف من معاناتهم ولا سيما اننا في حاجة إلى طبابة في ظل وجود هذا الوباء".

وأضاف: "هناك حق في بدل النقل الدي أصبح غير مقبول، ويجب أن يكون 50 ألف ليرة، وتصحيح أجور بدل الساعة. كل هذه تطرح ويجب أن تنفذ، ومن غير المقبول أن ينتظر المتعاقد 6 أشهر ليحصل على راتبه الشهري لأنه حق مقدس له من البطاقة التموينية وصفائح البنزين والدواء ودعم الطحين وغيرها الأمور الحياتية التي يجب أن تتوافر للمواطن. لذلك أي رفع للدعم يجب أن يترافق مع خطة تعطي الفقراء حقوقهم لأن غير ذلك سيؤدي إلى تحركات في الشارع، والإتحاد العمالي مع كل التحركات".


وختم مؤكدا "حقنا في حكومة إنقاذ تواكب وليس بوزراء تصريف أعمال".

منصور
ثم تلا منسق "الحراك" حمزة منصور بيانا قال فيه: "يممت ثلة من المناضلين المتعاقدين صرح وزارة التربية اليوم، وقلنا ثلة لأن باقي الثلل لا تملك ثمن أجرة الطريق، هذا اذا توافر بنزين السلطة. ولتتذكر وزارة التربية بأن عليها واجبات مقدسة تجاه متعاقديها قد اخلت بها. نعم، نزلنا لنذكرها إن نفعت الذكرى".

وأضاف: "لم ننزل اليوم لنطلب زيادة لرواتبنا ليكون باستطاعتنا شراء البسكويت والكافيار وقوارير العطر الأجنبي والسيجار الكوبي كما يفعل اليوم أركان السلطة وشعبهم يتلوى من آلام الجوع والحرمان وانكسار كرامة النفس".
يممنا شطر وزارتكم، يا معالي الوزير، لنقول لكم إن مستحقاتنا، تعب عرقنا من بداية العام الدراسي - الأخوة المستعان والمهني، ومن شهر كانون ثاني
- التعاقد الثانوي والأساسي - لم نرها حتى هذه الساعة، وسبب ذلك هو سوء العمل داخل وزارات السلطة التي افاد موظفوها من قوانين طوارئ عمل جائحة كورونا ليبقوا في منازلهم أو يداوموا ربع نهار عمل، او ما يحدث اليوم عندما قاموا بممارسة حقهم في الاضراب لأن رواتبهم لم تعد كافية، فكان ان دفع ثمن اضراباتهم، (كما العادة، هم المتعاقدون فقط الذين جمدت معاملات جداول مستحقاتهم داخل وزارة المال ريثما تستجيب السلطة لمطالبهم وهم يدركون تماما ان هذه السلطة سلطة مفلسة لا تستطيع زيادة ألف ليرة لأي موظف في هذه الظروف التي تشهد احتضار الدولة".

وتوجه الى وزير التربية: "جئناك، معالي الوزير، لنقول لك إن وزارتكم وسلطتكم يحرموننا حقنا في أجرنا من بداية العام الدراسي وأنتم ترون ذلك ولا تصححون ما كان قد سبب ذلك.

جئنا لنقول لك إننا لم نعد نملك المال لشراء البنزين للذهاب الى الثانويات والمدارس. أضف حالة الذل والهوان التي نعيشها بالوقوف والانتظار طوابير امام محطات الذل للحصول على ليترات قليلة لنملأ خزانات العلم والمعرفة.


كنا ننتظر منكم مبادرة عملية فورية لتوفير البنزين الفوري والمجاني لكل المعلمين والطلاب.
كنا ننتظر منكم السهر على التعجيل في دفع مستحقاتنا من بداية العام.
كنا ننتظر منكم توفير علاج كورونا وأدويته وغيرها لكل معلم متعاقد ومستعان.
ولكن للأسف،انتظارنا كان على أعتاب محطات كنا نعتقد أنها تفتح لمواطنيها لكن ما تبين انها كانت محطات مغلقة الآذان.

وأضاف: "كان في استطاعتك الضغط على وزارات المال والصحة والاقتصاد بصفتك زميلا وزاريا لوزراء هذه الوزارات لحلحلة كل مظالم المتعاقدين ومآسيهم، ومفتاحها عند زعماء هذه الوزارات. لكن أيضا للأسف تركت كل ذلك وذهبت لتقضي كل اوقات العمل في طيقة اجراء امتحانات رسمية".

وسأل: "هل اصبحت الامتحانات الرسمية اهم من لقمة عيش اطفالنا، من مستحقاتنا المنسية، من جوع اطفالنا، من حرماننا وبؤسنا وجوعنا؟ ألم يخطر في بالكم كيف يذهب معلم للتدريس والتعليم وهو لا يستطيع شراء الطعام لأطفاله او يشتريه بالاستدانة؟ ألا تتوقفون عند هذه الحالات التي تسقط وزراء وحكومات ودولا عند الشعوب المتحضرة والدول المتحضرة والزعماء المتحضرين الذين يعيشون ويتنفسون أنفاس معلميهم لحظة بلحظة؟ هل تستطيع ان تفعل شيئا معالي الوزير بعدما سمعت حشرجات وأوجاعا كنا نشك في أنها تصل الى وزارتكم بسبب الحصار الذي يفرضه حولها أولئك الذين لا يريدون ان تصل انفاس حشرجات المتعاقدين اليكم؟! هل تذهب المسؤولية عنكم ان كان سبب عدم متابعتك لمآسينا هم أولئك؟ وهل المسافة بعيدة بيننا وبينك لتسمع وترى وتتصرف وتبادر وتنقذ وتعالج وتداوي؟ نشك في ذلك".



======= م.ع.
NNA


حراك المتعاقدين اعتصم امام الاونيسكو للمطالبة بالتعجيل في دفع المستحقات الأسمر:غير مقبول أن ينتظر المتعاقد 6 أشهر ليقبض راتبه



Maarakeh Online footer logo

© 2018 Maarake Online

Powered by:VAST Logo