Maarakeh online logo

m66

33

fees

fss   aass

   
---->
*توضيح من إدارة محطات الايتام حول ما نشر من اكاذيب على انها اقفلت مؤكدة انها لن ترفع خراطيمها في وجه اهلها بل ستبقى بخدمتهم* أهلنا الأحبة يُتداول على مواقع التواصل الاجتماعي خبر بإقفال محطات الأيتام، من هنا يهمنا أن نوضح الآتي: ١- إن محطات الأيتام كانت وستبقى من المحطات الأساس في لبنان وهي مستمرة في عملها ما دام هذا القطاع موجودًا. ٢- إنه، وبسبب الظروف الحالية وأزمة المحروقات التي لا تخفى على أحد، تم الاستغناء عن عدد من المحطات التي كانت مستثمرة من قبل شركة الأيتام. ٣- لا تزال المحطات المملوكة من قبل الشركة تعمل بحسب الكميات المتوافرة لديها ولم ولن ترفع خراطيمها في وجه أهلها إلا حين نفاد المخزون. وهذا آلية انتهجتها محطات الأيتام من بداية الأزمة وستستمر في تطبيقها. ٤- لا تزال محطات الأيتام في خدمة أهلها وإن هذه الشائعات عارية عن الصحة ومحطات الأيتام باقية باقية لأنها من الناس وإلى الناس. لذا، نتمنى عليكم- أهلنا الأحبة- عدم الأخذ بها بل فقط بالبيانات الصادرة عن شركة الأيتام والتي لن تبخل عليكم بأي خبر جديد. ‏



أهلنا الأحبة
يُتداول على مواقع التواصل الاجتماعي خبر بإقفال محطات الأيتام، من هنا يهمنا أن نوضح الآتي:
١- إن محطات الأيتام كانت وستبقى من المحطات الأساس في لبنان وهي مستمرة في عملها ما دام هذا القطاع موجودًا.
٢- إنه، وبسبب الظروف الحالية وأزمة المحروقات التي لا تخفى على أحد، تم الاستغناء عن عدد من المحطات التي كانت مستثمرة من قبل شركة الأيتام.
٣- لا تزال المحطات المملوكة من قبل الشركة تعمل بحسب الكميات المتوافرة لديها ولم ولن ترفع خراطيمها في وجه أهلها إلا حين نفاد المخزون. وهذا آلية انتهجتها محطات الأيتام من بداية الأزمة وستستمر في تطبيقها.
٤- لا تزال محطات الأيتام في خدمة أهلها وإن هذه الشائعات عارية عن الصحة ومحطات الأيتام باقية باقية لأنها من الناس وإلى الناس.
لذا، نتمنى عليكم- أهلنا الأحبة- عدم الأخذ بها بل فقط بالبيانات الصادرة عن شركة الأيتام والتي لن تبخل عليكم بأي خبر جديد. ‏


*توضيح من إدارة محطات الايتام حول ما نشر من اكاذيب على انها اقفلت مؤكدة انها لن ترفع خراطيمها في وجه اهلها بل ستبقى بخدمتهم*  أهلنا الأحبة يُتداول على مواقع التواصل الاجتماعي خبر بإقفال محطات الأيتام، من هنا يهمنا أن نوضح الآتي: ١- إن محطات الأيتام كانت وستبقى من المحطات الأساس في لبنان وهي مستمرة في عملها ما دام هذا القطاع موجودًا.  ٢- إنه، وبسبب الظروف الحالية وأزمة المحروقات التي لا تخفى على أحد، تم الاستغناء عن عدد من المحطات التي كانت مستثمرة من قبل شركة الأيتام.  ٣- لا تزال المحطات المملوكة من قبل الشركة تعمل بحسب الكميات المتوافرة لديها ولم ولن ترفع خراطيمها في وجه أهلها إلا حين نفاد المخزون. وهذا آلية انتهجتها محطات الأيتام من بداية الأزمة وستستمر في تطبيقها.  ٤- لا تزال محطات الأيتام في خدمة أهلها وإن هذه الشائعات عارية عن الصحة ومحطات الأيتام باقية باقية لأنها من الناس وإلى الناس.  لذا، نتمنى عليكم- أهلنا الأحبة- عدم الأخذ بها بل فقط بالبيانات الصادرة عن شركة الأيتام والتي لن تبخل عليكم بأي خبر جديد. ‏



Maarakeh Online footer logo

© 2018 Maarake Online

Powered by:VAST Logo