Maarakeh online logo

m66

33

fees

fss   aass

   
---->
ما هكذا تورد ألأبل يا ... مكتبجي!

▪️كنت متواجداً في مكتب الرئيس الفرزلي حين اجرى الزميل مالك مكتبي معه اللقاء الشهير عبر الهاتف، حيث كان لدي حلقة معه من اخراجي ..
يوجد بعض التفاصيل (لا تطبيلاً ولا دفاعاً عن احد ) ولكن يجب الانتباه اليها :
- من يتابع الحلقة من اولها سيلاحظ ان مالك كان مستفزاً للغاية بطريقة طرحه للأسئلة و بالاخص انه يتعامل مع نائب رئيس مجلس، منعه عدة مرات من الاجابة گانه يجري لقاء مع ضيف ( غريب عجيب ) مما اثار غضب الرئيس، ولاحقاً تحول الى نكتة المواقع ..
- اي شخص مكان الرئيس الفرزلي وهو رجل سياسي محنك ورجل دولة لن يتحمل طريقة مالك، بالاخص ان مكتبي اخذ في بعض الاحيان دور الادعاء و اراد ان يجر الفرزلي الى كلام لم يقله، انا كمشاهد لم ارضها على نفسي ..
- من الغريب جداً في بلد تم تلقيح اكثر من 6000 شخص من غير المسجلين في المنصة، ان تقوم الدنيا على 26 نائب اعمارهم من 70 وما فوق ! ( ليس تطبيلاً لهم ولا لاحزابهم )
- في كل دول العالم الرؤوساء والنواب و والوزراء اول من يأخذون اللقاح لتشجيع الشعب عليه، علماً انه في لبنان فقط 15% ممن سجلوا اسماؤهم للتلقيح ..
- ردة فعل الاعلام وتهيجه البنك الدولي ومن ضمنهم الزميل مكتبي الذي تحول الى محقق مستفز. . بغير محله ! كمان لو انهم اكتشفوا من فجر المرفأ ..
- ماذا لو اوقف البنك الدولي دعم لبنان باللقاح لانه 26 نائب تلقحوا؟ ولان الاعلام تحول الى مفتري في مكان ما ..

✍الصحافي أحمد عيسى


ما هكذا تورد ألأبل يا ... مكتبجي!



Maarakeh Online footer logo

© 2018 Maarake Online

Powered by:VAST Logo